الرئيسيةلوحة تحكم العضوالانضمام للمنتدىالبحث فى المنتدىمراسلة المسؤول عن الموقع
مناظرة ختم التعليم الاساسي
 
مشاركات جديدة

العودة   منتديات تونيزيا سكول (Tunisia-school) > قسم التعليم الأساسي > السنة التاسعة أساسي
اسم العضو
كلمة المرور

السنة التاسعة أساسي فضاء لطرح جميع ما يتعلق بالسنة التاسعة أساسي من فروض و دروس و أبجديات

قديم 05-29-2011, 11:11   المشاركة رقم: 1 (permalink)
    الكـــــاتب  
تلميذ(ة) جديد(ة)
   المعلومات     
التسجيـــــــل: May 2011
العضــــــوية: 39817
المشــاركات: 3
بمـــــــــعدل : 0.00
Mc Mahdi is on a distinguished road
شكراً: 0
تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة
    التـــوقيت   
   الإتصـــال    Mc Mahdi غير متواجد حالياً


افتراضي حجج حول المجاعة و الفقر و الحرب

باللهي إلي عندوا حجج و حلول متاع المجاعة و الفقر و الحرب











عرض البوم صور Mc Mahdi   رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ Mc Mahdi على المشاركة المفيدة:
assem saidi (03-04-2012)
قديم 03-04-2012, 09:52   المشاركة رقم: 2 (permalink)
    الكـــــاتب  
تلميذ(ة) ممتاز(ة)
   المعلومات     
التسجيـــــــل: Oct 2011
العضــــــوية: 50686
الاقامـــــــــة: المنستير ----- قصيبة المديوني
المشــاركات: 207
بمـــــــــعدل : 0.19
asbint is on a distinguished road
شكراً: 332
تم شكره 118 مرة في 71 مشاركة
    التـــوقيت   
   الإتصـــال    asbint غير متواجد حالياً

إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى asbint إرسال رسالة عبر Skype إلى asbint

افتراضي

حجج لتحرير في محور من شواغل عالمنا المعاصر
أوّلا : لا بدّ من تخيّر الحجج التي يقتضيها الموضوع ولا يجب عليك أيّها التلميذ أن تملأ التحرير بالحجج التي تعرفها كلّها ذون ان تكون ثمة ضرورة تدعوك إلى ذلك
ثانيا : ليست العبرة بكثرة الحجج التي تسوقها في تحريرك إنّما الصلاح كلّ الصّلاح في تخيّر عدد محدود من الحجج يكون مقنعا وقد يكون هذا العدد المحدود متراوحا بين حجّتين واربع حجج على أقصى تقدير بينما يظلّ العدد الوسطيّ المحبّذ بالقياس إلى حجم التحرير هو ثلاث حجج
ثالثا : الحجج وحدها لا تغني غمّا ستنشئه أنت من فقرات تعبّر عن فهمك وقدرتك على الإبلاع
رابعا :باعد بين الحجج ولا تصبّها صبّا في فقرة واحدة واجعل كلّ حجّة تتويجا لفقرة تختصّ بفكرة أو جزء من الموضوع
خامسا : مهّد للحجّة بإنشائك
سادسا :اربط بين الحجج بفقرات تبرّر بها الوصول إلى الحجّة الجديدة
انواع الحجج : عليك انت ان تحسن استعمالها في التحارير التي تناسبها
حجّج دينيّة :
قال صلى الله عليه وسلّم :"ليس منّا من بات شبعان وجاره إلى جانبه جائع "(التضامن)
قال الله تعالى :"إنّ اكرمكم عند الله اتقاكم "(السّلم )
قال تعالى :" وجادلهم بالتي هي احسن"(آداب الحوار)
قال تعالى:" ولا تلقوا بأبديكم إلى التّهلكة " (الإدمان"
قال ص :" روّحوا عن انفسكم ساعة بعد ساعة فإنّ النفوس إذا كلّت عميت "(الضعط النفسي)
قال رسول الله "إنّ لنفسك عليك حقّ "(الضغط النفسي+ الإدمان)
قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم:" المسلم للمسلم كالبنيان المرصوص .." (التضامن)
قال رسول الله (صلى الله عليه و سلّم): (من أصبح لا يهتم بأمور المسلمين فليس بمسلم). (التضامن)
حجج نصيّة /نقلية
قال الشّابي:" إذا الشذعب يوما اراد الحياة ...فلابدّ ان يستجيب القدر " (المقاومة والرغبة في التحرّر)
قالت الحُكماء‏:‏ يُدْرَك بالرِّفق ما لا يُدْرَك بالعًنْف ألاَ تَرى أنّ الماء على لِينه يَقْطع الْحَجَر على شِدَته(التسامح)
قيل لاحد الحكماء لم لا تشرب الخمر ؟فقال :"أخشى ان يكون عقلي بدينار فيضبح بدرهم "
قالت اري انطوانات للملك وهي تشاهد الجياع يتظاهرون :"مالهم ؟ فاجابها :إنّهم جياع فردّت : ليأكلوا المرطّبات إذن "(المجاعات )
قال غاندي : الضّعيف لا يستطيع أن يسامح وحده القويّ من يغفر
حجج احصائيّة :
إنّ 20 في المائة من الناس في لغالم يستحوذوم على 80 في المائة من الروة والعكس بالعكس 'الفقر والمجاعة)
تبلغ نسبة المدخّنات من جملة المدخذين في الغالم الصنّاعي 24 في المائة (الإدمان)
كلّ حمس عشرة دقيقة يموت مائة مدخّن في العالم بسبب الإدمان على التبغ ويموت في العام لنفس السّبب 3,5مليون متعاط للتبغ (الإدمان)
هناك ثمان مائة مليون مدهّن يعيشون في الغالم الثالث (الإدمان)
أن 40 في المائة من الاطفال الذين كانوا ضحية لسوء المعاملة أبلغوا أيضاً عن وجود عنف في منازلهم. (العنف)
حجج الواقع المعيش
أطفالنا اليوم يقضّون اغلب اوقاتهم امام شاشة التلفاز ويستهلكون كلّ ما يقدّمه إليهم من مشاهد العنف والجريمة ويسعون إلى تقليدما يشاهدون (الطفل ووسائل الإعلام)
العنف الذي عشناه في بداية الثورة التونسيّة لم تكن عواقبه مشجّعة بل ساهم في تأخير عودة الاستقرار واستقطاب الاستثمار (العنف)
حالة قريبي ما فتئت تزداد سوء بسبب الغزلة والضّعط البنفسي الذي يعانيه (الضغط النفسي )
حجج تاريحية
إنّ اللين والرّفق يصنع ما لا يصنعه العنف .انظر إلى فتح مصر الذي تمّ بلا حرب ولا دماء وقد اصبحت بعده البلاد قلعة العروبة والإسلام (العنف)


منقوووووووووووووووووول











عرض البوم صور asbint   رد مع اقتباس
2 أعضاء قالوا شكراً لـ asbint على المشاركة المفيدة:
assem saidi (03-04-2012), kungfu (02-03-2013)
قديم 03-04-2012, 09:56   المشاركة رقم: 3 (permalink)
    الكـــــاتب  
تلميذ(ة) ممتاز(ة)
   المعلومات     
التسجيـــــــل: Apr 2011
العضــــــوية: 33366
الاقامـــــــــة: تونس
المشــاركات: 963
بمـــــــــعدل : 0.77
arrouja 13 is on a distinguished road
شكراً: 1,412
تم شكره 751 مرة في 445 مشاركة
    التـــوقيت   
   الإتصـــال    arrouja 13 غير متواجد حالياً


افتراضي

الحروب: -
********الحرب هي قضية متجذرة في عمق التاريخ و رقعتها ما فتئت تتسع بعد يوما و من سأل عن الحرب أجيب بدمار شامل, زلزال, خراب, ظلم بشاعة, انعدام المقدرة الإنسانية, كارثة, تشويها للجمال, قهر, استبداد في ابسط معانيها.

********إن الحروب تعمل على تدمير الحياة وانهيار الاقتصاد كما أنها تحد من طموحات الإنسانية في تحقيق حياة سعيدة في بيئة آمنة .
********هل ربح احد من خوض حرب أو بكسبها ؟ اشك في ذلك فحتى هؤلاء الذين ربحوا الحرب فان الخسائر في الأرواح ومعاناة الجرحى ومشوهي الحروب إضافة إلى تراجع القيم الإنسانية وفساد المعتقدات والقيم والآثار السلبية على الإنسان والطبيعة تفوق بكثير المكاسب التي جناها المنتصر من الحرب
.
********عندما يعود المرء إلي التاريخ و يطل من خلاله على ما عرفته البشرية من حروب دموية حولت حياة البشر أحيانا إلي جحيم فانه يرجع ذالك إلي همجية الإنسان القديم و بربريته . و لكنه يتساءل ما مبرر هده الحروب في عصر العلم والحضارة؟ و هل أن الإنسان عاجز عن التخلي عن همجيته؟
********ما لحق الأفراد لحق المجتمعات كذلك , فبدل أن يلعب الرقي و تقلص المسافات بين الشعوب إلي تضامنها و تعاطفها و تآزرها اتسعت الهوة بينها ونمت الأحقاد حتى صارت الحروب وسيلة لحل المشاكل و الخلافات , و أخد القوي يعتدي على الضعيف عملا بشرع الغاب و قانونه إلي حد أصبح الضعيف فيه مهددا في استقراره بل في وجوده.
آثار الحرب علي الفرد:
نفسيا:********
- حالات الاضطراب النفسي التي قد تفضي بالبعض إلي الاختلال العقلي نتيجة ما يعيشه من توتر بتأثير القصف و صفارات الإنذار و أزيز الرصاص
- حالات الاكتئاب التي يعيشها الإنسان زمن الحرب و يمكن أن تلازمه ابد الدهر(مثال الجنود الأمريكيون اثر حرب الفيتنام)
ماديا: ********
الإصابة بتشوهات خطيرة و إعاقات-
- التعرض إلي خطر الموت يوميا ممن لا ذنب لهم فيما يجري(مثال موت آلاف الأبرياء يوميا)
آثار الحرب علي المجتمع:
ماديا:
- تخريب المنشئات الاقتصادية و الاجتماعية و الصحية.
- حرمان أفراد المجتمع من أدنى متطلبات الحياة كالماء..
- انتشار الأوبئة و الأمراض نتيجة عدم توفر الرعاية الصحية و غياب أدنى شروط السلامة.
معنويا:
- تشريد العائلات و ما ينجر عنه من تفكك للحمة الاجتماعية.
- سيطرة النزعات الفردية و بحث كل فرد عن خلاصه الفردي حتى و أن كان علي حساب المجموعة و هي يمكن أن تمتد إلي زمن ما بعد الحرب و تحول دون إعادة التعمير.
- تحول العلاقات بين الأفراد إلي علاقات عدوانية بحكم تعارض المصالح و التفكير في الخلاص الفردي.
آثار الحرب علي الطبيعة:
- تلوث البيئة وتستهلك الجزء الأكبر من الموارد التي يجب أن توضع في خدمة محاربة الفقر وفي تحقيق التنمية المستدامة
- تستعمل الجيوش حوالي 3% من الأراضي على صعيد عالمي وحوالي 3% من إنتاج النفط العالمي. - ويتحمل التسلح مسؤولية 6-10% من تلويث الهواء عالميا ويتسبب في 13% من دمار طبقة الأوزون .
- في الولايات المتحدة الأمريكية هناك 21401 موقعا ملوثا تلوثا كبيرا والعديد منها ملوث بالإشعاعات العالية بسبب تفجير 1800 قنبلة هيدروجينية في مختلف أنحاء العالم خلال العمليات التجريبية تم تفجير ربعها في الجو وينتج التسلح 97% من مخلفات المواد عالية السمية و78% من المواد ذات الخاصية الإشعاعية المتوسطة والمنخفضة السمية أي ما يعادل 1.4 مليار كوري وهذا يساوي 28 ضعف الإشعاعات التي أطلقتها حادثة تشير نوبل ( 50مليون كوري)
- أن مستقبل البشرية والبيئة لن يكون مشرقا طالما أن العالم ما زال يفكر بالحرب وبالحلول العسكرية بدلا من اختيار السلام والتحكيم.
- إن الحرب نقيض الحياة . فعلى عالمنا أن يعقد معاهدة سلام مع الطبيعة والبيئة, ولذلك لا يمكن لعالمنا الاستمرار بالحرب كما لا يمكنه أيضا أن يستمر في جعل صحة العالمي والطبيعة قربانا لبحثه عن حروب جديدة هل ستتعلم الإنسانية هذا الدرس
الفقر:
عرف البنك الدولي الدول منخفضة الدخل أي الفقيرة بأنها تلك الدول التي ينخفض فيها دخل الفرد عن 600 دولار.
- تضم دائرة الفقر بلـيون فرد في العالم بعد استبعاد الصين و الهند و التي فيها دخل الفرد عن 600 دولار سنوياً، ومنهم 630 ملـيون في فقر شـديـد (حيث متوسط دخل الفرد يقل عن 275 دولار سنوياً )، وإذا اتسعت الدائرة وفقا لمعايير التنمية البشرية لشملت 2 بليون فرد من حجم السكان في العالم البالغ حوالي 6 بليون فرد، منهم بليون فرد غير على الكتابة والقراءة, 1.5 بليون لا يحصلون علي مياه شرب نقية، وهناك طفل من كل ثلاثة يعاني من سوء التغذية، وهناك بليون فرد يعانون الجوع، وحوالي 13 مليون طفل في العالم يموتون سنوياً قبل اليوم الخامس من ميلادهم لسوء الرعاية أو سوء التغذية أو ضعف الحالة الصحية للطفل أو الأم نتيجة الفقر أو المرض.
أسباب الفقر:
أسباب داخلية:
من أهم الأسباب الداخلية طبيعة النظام السياسي والاقتصادي السائد في بلد ما. فالنّظام الجائر لا يشعر فيه المواطن بالأمن والاطمئنان إلى عدالة تحميهِ من الظلم والتعسف. ويستفحل الأمر إذا تضاعف العامل السياسي بعامل اقتصادي يتمثل في انفراد الحكم وأذياله بالثروة بالطرق غير المشروعة نتيجة استشراء الفساد والمحسوبية، فيتعاضد الاستبداد السياسي بالاستبداد الاقتصادي والاجتماعي، وهي من الحالات التي تتسبب في اتساع رقعة الفقر حتى عندما يكون البلد زاخرا بالثروات الطبيعية كما حدث ويحدث في عدة بلدان إفريقية أو في دول أمريكا اللاتينية، هذا فضلا عن الحروب الأهلية والاضطرابات وانعدام الأمن.
أسباب خارجية:
الأسباب الخارجية متعددة، وهي أعقدُ وأخفى أحيانا. من أكثرها ظهوراً الاحتلال الأجنبي كما حدث في الغزو الأمريكي للعراق أخيراً وبعد حصار دام أكثر من عقد من الزمن تسبب في تفقير شعب بأكملهِ رغم ثرواته النفطية. ويتعقد الأمر كثيراً إذا كان الاحتلال استيطانياً كما في فلسطين حيث تتدهور حالة الشعب الفلسطيني يوماً بعد يوم وتتسع فيه رقعة الفقر نتيجة إرهاب الدولة الصهيونية وتدميرها المتواصل للبنية التحتية وهدم المنازل وتجريف الأراضي الفلاحية فتتحول مئات العائلات بين يوم وليلة من حد الكفاف إلى حالة الفقر المدقع.
ومن الأسباب غير الظاهرة للعيان نقص المساعدات الدولية أو سوء توزيعها في البلدان التي يسود فيها الفساد في الحكم.
– الفقر والعولمة :
- لقد تطوّر اقتصاد السوق ولاسيما بعد فشل الأنظمة الشيوعية إلى ما أصبح يسمى العولمة التي تتميز بتشابك المصالح والعلاقات الدولية ولاسيما في المجال الاقتصادي، ثم عمّ جميع الميادين تقريبا كنتيجة تبدو طبيعية للثورة التكنولوجية والمعلوماتية. وقد تسارع نسقها في العقد الأخير ورفعتها الدول الغنية شعارا كثيرا ما قُدّم حلاّ يكاد يكون سحريا لقضايا التخلف والفقر في العالم، وذلك بفضل ما تمّ التبشير به من رفع نسب النموّ وتحقيق التنمية للجميع. لكن شتان ما بين الشعار والواقع، فجميع التقارير تؤكد عكس ذلك. فالعولمة لم يستفد منها إلا الأغنياء إذا استثنينا اثني عشر بلدا ناميا استفادوا منها فعلا.
- فخلال هذه الفترة، أي منذ بداية التسعينات، حيث أخذ نسق العولمة في التسارع، تقلص الناتج الداخلي العالمي، واتسعت الهوة بين البلدان الغنية والفقيرة، وتزايد عدد الفقراء في العالم إذ فاق المليارين من البشر. وقد تزايد عددهم حتى في أغنى البلدان مثل الولايات المتحدة الأمريكية نتيجة سوء التوزيع فقد ارتفع عدد الفقراء سنة 2001 من 32.9 مليون فقير إلى 34.6 أي بزيادة 1.7 مليون فقير في سنة واحدة.
- ربط الفقر بحقوق الإنسان :
يتضح لنا مما سبق أن ربط الفقر بحقوق الإنسان، يمثل مرحلة أساسية ضرورية للوصول إلى تجريمه كما جرّمت العبودية. وقد بدأ هذا الربط تدريجيا منذ الثمانينات بصدور إعلان الحق في التنمية سنة 1986 الذي يستمد جذوره من المادة 25 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (1948) التي تنص على أن "لكل شخص الحق في مستوى من المعيشة كاف للمحافظة على الصحة والرفاهية له ولأسرته ويتضمن ذلك التغذية والملبس والمسكن والعناية الطبية وكذلك الخدمات الاجتماعية اللازمة، وله الحق في تأمين معيشته في حالات البطالة والمرض والعجز والترمّل والشيخوخة وغير ذلك من فقدان وسائل العيش نتيجة لظروف خارجة عن إرادته".
[IMG]file:///C:/DOCUME%7E1/GSCOMP%7E1/LOCALS%7E1/Temp/msohtml1/01/clip_image004.gif[/IMG]الفقر اخطر وحش يفترس الإنسان ويدمر حياته انه الكابوس المرعب الذي يخيف الإنسان إلى حد الموت انه السبب في كل مشاكل البشرية فالخوف منه بحد ذاته يخلق فوضى عارمة فهو يخلق الحروب والدمار على مستوى العالم كله أن المسؤولية الكاملة تقع على الدول الغنية كاملة الثراء فهي المسئولة عن الفقر في العالم .
[IMG]file:///C:/DOCUME%7E1/GSCOMP%7E1/LOCALS%7E1/Temp/msohtml1/01/clip_image005.gif[/IMG]إن هذا التطور في مفهوم الفقر لا ينفي الوسائل التقليدية في محاربة الفقر مثل التضامن والمساعدات الإنسانية اجتماعيا ودوليا، وإنما يتجاوزها إلى تصوّر يُعرّف الفقر تعريفا أدق ويحلل أسبابه ونتائجه تحليلا أعمق وأشمل من النواحي الأخلاقية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية.
وإن تنامي الوعي بذلك يمثل مرحلة ضرورية لإدراج مناهضة الفقر ضمن منظومة حقوق الإنسان المعيارية قبل أن يقع تجريمه مثلما جرّمت العبودية أو التعذيب على سبيل المثال.
ومثلما فرضت البشرية بعث محاكم عدل دولية، لا نستغرب أن تنشأ يوما، قد لا يكون بعيدا، محكمة دولية تجرّم الفقر الذي يتسبب فيه الحكم الفاسد بالمقاييس الموضوعية. وإن ما يوجد في العالم اليوم من انتهاك لحقوق الإنسان والشعوب ، لا يجب أن لا يحجب عنا ما تحقق من مكاسب في مجال القانون الدولي الإنساني. فالانتهاكات التي كانت القاعدة، لابدّ أن تصبح شذوذا وعارا على من يقترفها من الجماعات والدول.
المجاعات:
- المجاعة هي ظاهرة يعاني فيها سكان منطقة معينة من سوء تغذية نتيجة أسباب عدة من أهمها الحروب، والكوارث الطبيعية كالفيضانات والزلازل والبراكين، لذا فهي تنتشر بشكل أساسي في الدول النامية أو دول العالم الثالث ويترتب على ذلك نقص فادح في الأكل لمدة طويلة مما يسبب موت الآلاف أو ربما الملايين من الناس جوعا.
أسباب المجاعة:
للمجاعة عدة أسباب فقد تحدث بسبب أحداث تاريخية وطبيعية. الحرب العالمية الثانية على سبيل المثال خلفت ورائها نقصا شديدا في الغذاء، أو الأعاصير الشديدة التي تدمر الكثير من الأراضي الزراعية وتنشب على إثرها المجاعة التي تقتل الكثير من الناس. فشل المحاصيل الزراعية يلعب دورا كبيرا في المجاعة والسبب في ذلك يعود إلى الجفاف الذي يُعد المشكلة الرئيسية لحدوث هذه الظاهرة، أو سقوط كمية كبيرة من الأمطار الغزيرة والتي تتحول إلى فيضان، أو تفشي أمراض النباتات.
أثر المجاعات على الاقتصاد القومي:
إن سوء التغذية الذي يعاني منه المعرضون للمجاعات حول العالم يؤدى إلى إعاقتهم عن العمل والإنتاج وبالتالي يحدث نقص في إنتاجية العامل مما يعرض اقتصاد الدولة لأزمات اقتصادية، والوقوع في دوامة الاقتراض من الدول الكبرى و ما يتبعها من مشاكل اقتصادية ليس من السهل الخروج منها.
- أظهرت الدراسة أن 30% يرون أن المجاعات والحروب يحلان بالتساوي بعد المخاطر البيئية، لكن القلق من مشاكل المجاعات ارتفع بنسبة 3% مقارنة مع الاستطلاع الذي أجري قبل خمس سنوات، في حين أن النزاعات المسلحة كانت أبرز مصدر قلق لدى الأوروبيين في العام 1996 ووصلت إلى 41%.











عرض البوم صور arrouja 13   رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ arrouja 13 على المشاركة المفيدة:
assem saidi (03-04-2012)
قديم 03-04-2012, 11:09   المشاركة رقم: 4 (permalink)
    الكـــــاتب  
تلميذ(ة)
   المعلومات     
التسجيـــــــل: Oct 2011
العضــــــوية: 50215
الاقامـــــــــة: monasir
المشــاركات: 63
بمـــــــــعدل : 0.06
eyaheni is on a distinguished road
شكراً: 47
تم شكره 58 مرة في 38 مشاركة
    التـــوقيت   
   الإتصـــال    eyaheni غير متواجد حالياً

إرسال رسالة عبر Skype إلى eyaheni

افتراضي

'' سادسا :اربط بين الحجج بفقرات تبرّر بها الوصول إلى الحجّة الجديدة ''
can you give me an exemple ???











عرض البوم صور eyaheni   رد مع اقتباس
قديم 03-04-2012, 11:18   المشاركة رقم: 5 (permalink)
    الكـــــاتب  
تلميذ(ة) ممتاز(ة)
   المعلومات     
التسجيـــــــل: Apr 2011
العضــــــوية: 33366
الاقامـــــــــة: تونس
المشــاركات: 963
بمـــــــــعدل : 0.77
arrouja 13 is on a distinguished road
شكراً: 1,412
تم شكره 751 مرة في 445 مشاركة
    التـــوقيت   
   الإتصـــال    arrouja 13 غير متواجد حالياً


افتراضي

أنا سأشرح لك:
مثلا في موضوع لك عدة حجج لا تعرضها متتالية بوضع فاصلة
بل اعرضها مع الفصل بينها بجملة من انتاجك تختم بها تلك الحجة للمرور الى الحجة الثانية مع تقديمها











عرض البوم صور arrouja 13   رد مع اقتباس
قديم 03-04-2012, 11:23   المشاركة رقم: 6 (permalink)
    الكـــــاتب  
تلميذ(ة)
   المعلومات     
التسجيـــــــل: Oct 2011
العضــــــوية: 50215
الاقامـــــــــة: monasir
المشــاركات: 63
بمـــــــــعدل : 0.06
eyaheni is on a distinguished road
شكراً: 47
تم شكره 58 مرة في 38 مشاركة
    التـــوقيت   
   الإتصـــال    eyaheni غير متواجد حالياً

إرسال رسالة عبر Skype إلى eyaheni

افتراضي

mmm thanks ^^











عرض البوم صور eyaheni   رد مع اقتباس
قديم 03-04-2012, 11:26   المشاركة رقم: 7 (permalink)
    الكـــــاتب  
تلميذ(ة) ممتاز(ة)
   المعلومات     
التسجيـــــــل: Apr 2011
العضــــــوية: 33366
الاقامـــــــــة: تونس
المشــاركات: 963
بمـــــــــعدل : 0.77
arrouja 13 is on a distinguished road
شكراً: 1,412
تم شكره 751 مرة في 445 مشاركة
    التـــوقيت   
   الإتصـــال    arrouja 13 غير متواجد حالياً


افتراضي

أرجو أن أكون قد أفدت الجميع.











عرض البوم صور arrouja 13   رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ arrouja 13 على المشاركة المفيدة:
معاذ المكي (03-04-2012), eyaheni (03-04-2012), Wissal Sousse (03-04-2012)
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:05.

 
Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Style Version : 3.2.0

Designed by : Support-Ar.com
xxcleanstylexx
هديه من الدعم العربي التطويري